منتديات شاريا

بخێربێن بۆ كۆربه ندێ كومه‌لگه‌‌ها شاریا
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
حالة الطقس -weather
حالة طقس في دهوك/ شاريا لمدة 15 يوم
المواضيع الأخيرة
» يسوع طريق وحق وحياة
الأربعاء مايو 18, 2016 11:56 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» نشيد مريم / الشماس سمير كاكوز
الإثنين سبتمبر 14, 2015 2:35 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور العاشر
الأحد سبتمبر 13, 2015 9:27 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور التاسع
الأحد سبتمبر 13, 2015 9:26 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور الثامن
الأحد سبتمبر 13, 2015 9:26 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور السابع
الأحد سبتمبر 13, 2015 9:25 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» مزمور السادس
السبت سبتمبر 12, 2015 3:20 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» مزمور الخامس
السبت سبتمبر 12, 2015 3:19 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور الرابع
الخميس سبتمبر 10, 2015 4:46 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

مواقع الأيزيدية





your IP
IP
عداد زوار ودول الزوار
العاب\\game


أتصل بنا
...... ...... لأتصل بأدارة......... ...... أضغط هنا & أتصل بنا...... . .... لأرسل ريسالة او مقالة......

شاطر | 
 

 لا تتأملوا كثيرين لانه الاحلام تقتل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علاء خديدا الداكي
عضو فضي
عضو فضي
avatar

المزاج : مضبوط
الهواية : السياحة
المهنة : طالب
الدولة :
عدد المساهمات : 109
نقاط : 2850
تاريخ التسجيل : 31/08/2010
العمر : 23
الموقع : المانيا ميونخ

مُساهمةموضوع: لا تتأملوا كثيرين لانه الاحلام تقتل    السبت أكتوبر 23, 2010 4:54 am

الاحلام تقتل



في هذا الصباح الجميل دخلت قصة حبهما السنة الثالثة ، وهما سعيدان ، خرج من الباب مجددا ككل صباح وسار لخطوات ليقف كالعادة أمام شباكها المعتاد الوقوف أمامه ورمى إليها بوردة العام الثالث الحمراء وهنأها ووعدها بأن زهرة العام القادم ستكون يدا بيد ولا تكون رميا من الشباك خلسة مع علمهم إن جميع سكان الحي يسهرون ليلاً حول قصة عشقهم العظيمة لكن بقلب طيب لأن من سمات الشاب إيهاب الأخلاق الطيبة والوفاء ... ليعود بالأذهان الى الحب العذري الجميل...ودعها كالعادة فهو ذاهب للعمل وبفرح كبير يغمره ، سار حتى اختفى عن ناظر ريم العاشقة ، ومر النهار وريم في كل لحظة تراقب الساعة متى تدق الساعة السادسة مساءً حتى تركض إلى شباكها الذي بات عزيزا لديها لأنه من خلاله ترى اغلى وأجمل شيء لديها وهو كل أمانيها وأحلامها .
ها هي الساعة تدق السادسة ، ركضت ريم بسرعة إلى الشباك ونظرت في الزقاق الضيق وتبحث نظرات قلبها قبل عينها عن إيهاب لكن إيهاب لم يظهر فبدأ قلب ريم يخفق بسرعة كاد يخرج من بين اضلعها لكنها قالت مع نفسها انه تأخر لأن الطريق مزدحم أو لأنه مغلق لأن المدينة على فوهة بركان وظلت ريم تخاطب نفسها بين فكرة سوداء وأخرى بيضاء وأخـــرى تقنع نفسـها بأنـه أتٍ في أي لحظة وهـــا هي ترى احـــدهم قادم


وظهر ظله قبل جسده خفق قلب ريم فرحاً وبات الكون وردياً من جديد هو حبيبي قادم ها هو الرجل في عتمة الزقاق يتقدم وكلما بات واضحاً بات لريم مختلفاَ عن خطوات من راقبت لسنوات عودته من هذا الطريق الضيق وهاهو يقترب ويمر من جانب النافذة دون اكتراث...لاليس هو فهو لم يعتاد ان لا يهديني التحية ... و نظرة اللقاء والسلام ... الرجل واصل مسيرته هاهو يقف إمام منزل إيهاب يطرق الباب بهدوء وتردد ، فتحت والدة إيهاب التي طغى على وجهها تجاعيد الدهر المؤلم الباب لتسأل الرجل :
من أنت ؟
وماذا تريد ؟
اهذا بيت إيهاب ابراهيم ؟
أجل ... هل أنت صديقه ؟ هو لم يأتِ من العمل ... رد الرجل آسف ياخالتي أم إيهاب أنا بسام صديق إيهاب في العمل اليوم لم يداوم إيهاب لأنه في طريق قدومه للعمل صادفته سيارة مفخخة زرعها الإرهاب اللعين واغتاله رحمة الله عليه .. ماذا تقول ؟؟ ماذا ؟ أنت تمزح وهل هناك مزاح في هذه الأمور أيها الرجل أين إيهاب ؟ اهو خلف الباب يختبئ ليفاجئني كلاكما مجنونين ... ايهاب ... إيهاب أين أنت اخرج !! لم يتحمل بسـام ذلك فصـرخ يبكي ليتني كنت أنا ليت أنا، مــــاذا أنت ؟


تكذب لترفع الام بناظرها نحو نافذة ريم التي شاهدت اللحظة التي قضت على حياتها لتصرخ الأم وتقول ريم اليوم رحل من كنا نعشق...هو رحل وهجرنا ... لتصمت ريم وتدور وتغلق النافذة وتختم بإغلاق النافذة قصة عشقها العظيم وتنهي حياتها التي اخترتها هي ومحاها الغدر وأيام المدينة .
اني قمت بنفل هذا الموضوع الذي كان كاتبها * شيرين درويش ال كالو * اعجبتني كثيرا .............
اتمنى ان تنال اعجابكم علاء المانيا
مع التحية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dhkan.ahlamuntada.com/
حكمت سليمان
مدير- Admin
مدير- Admin
avatar

المزاج : مشغول
الهواية : المطالعة
المهنة : موضف
الدولة : العراق
عدد المساهمات : 328
نقاط : 3894
تاريخ التسجيل : 19/09/2009
العمر : 33
الموقع : شاریا--sharia
( mms ) i miss u

مُساهمةموضوع: رد: لا تتأملوا كثيرين لانه الاحلام تقتل    السبت أكتوبر 23, 2010 6:51 am


شكراا لك على هذا القصة جميلة
فعلا قصة حزينة
بداية رومانسية
و نهاية مأساوية

أتمنى ان تقبل مروري

_____توقيع_____ جمیع الاراءوالمقالات تعبر عن راي اصحابها______توقيع_____
لاَ خيًرٍٍ فُيَ كًاتِمً الًعٌلًمً



جميع الاراء والتعليقات والمقالات تعبر عن راي اصحابها ولا تعبر بالضروره عن راي م.شاريا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sharia.mam9.com
خه‌تاره‌ مه‌زن
عضو زهبي
عضو زهبي
avatar

المزاج : مبسوط
الهواية : الرياضة
المهنة : موضف
الدولة : كوردستان
عدد المساهمات : 229
نقاط : 3094
تاريخ التسجيل : 10/06/2010
العمر : 38
الموقع : العراق

مُساهمةموضوع: رد: لا تتأملوا كثيرين لانه الاحلام تقتل    السبت أكتوبر 23, 2010 8:54 pm

قصة بقمه من الروعه
وجدت بها احساس جد جميل
يرتقي بنا الي علم
ترسوا به اجمل العبارات
باجمل الكلمات
فا يالك من كاتب متميز
باختيار االاجمل
سلمت علي احساسك
ولكن دائما نحلم
ولا تتحق احلامنا لان هذا هوا ماكتب القدر
ولكن تبقي الاحلام احلام الي ان تتحول الي حقيقه
تقبل تحياتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://www.facebook.com/pages/%D8%B9%D9%84%D9%8A-%D9%86%D8%A7%D
 
لا تتأملوا كثيرين لانه الاحلام تقتل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شاريا :: أقسام المنتدى :: مقالات و اراء-
انتقل الى: