منتديات شاريا

بخێربێن بۆ كۆربه ندێ كومه‌لگه‌‌ها شاریا
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
حالة الطقس -weather
حالة طقس في دهوك/ شاريا لمدة 15 يوم
المواضيع الأخيرة
» يسوع طريق وحق وحياة
الأربعاء مايو 18, 2016 11:56 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» نشيد مريم / الشماس سمير كاكوز
الإثنين سبتمبر 14, 2015 2:35 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور العاشر
الأحد سبتمبر 13, 2015 9:27 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور التاسع
الأحد سبتمبر 13, 2015 9:26 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور الثامن
الأحد سبتمبر 13, 2015 9:26 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور السابع
الأحد سبتمبر 13, 2015 9:25 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» مزمور السادس
السبت سبتمبر 12, 2015 3:20 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» مزمور الخامس
السبت سبتمبر 12, 2015 3:19 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

» المزمور الرابع
الخميس سبتمبر 10, 2015 4:46 pm من طرف الشماس سمير كاكوز

مواقع الأيزيدية





your IP
IP
عداد زوار ودول الزوار
العاب\\game


أتصل بنا
...... ...... لأتصل بأدارة......... ...... أضغط هنا & أتصل بنا...... . .... لأرسل ريسالة او مقالة......

شاطر | 
 

 لغة العيون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
koma_roj
مدير- Admin
مدير- Admin
avatar

المزاج : يراقب
الهواية : السفر
المهنة : جامعي
الدولة : العراق
عدد المساهمات : 33
نقاط : 3220
تاريخ التسجيل : 20/09/2009
العمر : 33
الموقع : سليمانية

مُساهمةموضوع: لغة العيون   الأحد نوفمبر 01, 2009 1:19 am

affraid sharia مع التحية

وقال الشاعر :إن العيون لتبدي في نواظرها.............. ما في القلوب من البغضاء والإحن


وقال الآخر :العين تبدي الذي في قلب صاحبها ............من الشناءة أو حب إذا كانا

إن البغيض له عين يصدقها ..............................لا يستطيع لما في القلب كتمانا

فالعين تنطق والأفواه صامتة ......................... حتى ترى من صميم القلب تبيانا

نعم إن العيون ليست وسيلة فقط لرؤية الخارج بل هي وسيلة بليغة للتعبير عما في الداخل أي ما في النفوس والقلوب ونقله للخارج .


فهناك النظرات القلقة المضطربة وغيرها المستغيثة المهزومة المستسلمة ، وأخرى حاقدة ثائرة ، وأخرى ساخرة ، وأخرى مصممة ، وأخرى سارحة لا مبالية ، وأخرى مستفهمة وأخرى محبة ، وهكذا تتعدد النظرات المعبرة وقد سمى القرآن بعض النظرات ( خائنة الأعين) .والإنسان في تعامله مع لغة العيون
يتعامل معها كوسيلة تعبير عما في نفسه للآخرين ، وكذا يتعامل معها كوسيلة لفهم ما في نفوس الآخرين .

......................................................................................

إذا أردت إيصال مرادك بعينيك فاحرص
على الأمور الآتية :
1: sharia

أن تكون عيناك مرتاحتين أثناء
الكلام مما يشعر الآخر بالاطمئنان إليك والثقة في سلامة موقفك وصحة أفكارك .
sharia
تحدث إليه ورأسك مرتفع إلى الأعلى ،
لأن طأطأة الرأس أثناء الحديث ، يشعر بالهزيمة والضعف والخور .
sharia

لا تنظر بعيداً عن المتحدث أو تثبت
نظرك في السماء أو الأرض أثناء الحديث ، لأن ذلك يشعر باللامبالاة بمن تتحدث معه
أو بعدم الاهتمام بالموضوع الذي تتحدث فيه .
sharia
لا تطيل التحديق بشكل محرج فيمن
تتحدث معه .
sharia
أحذر من كثرة الرمش بعينيك أثناء
الحديث ، لأن هذا يشعر بالقلق واضطراب .

:albino:
ابتعد عن لبس النظارات القاتمة
أثناء الحديث مع غيرك ، لأن ذلك يعيق بناء الثقة بينك وبينه .

2:
أحذر من النظرات الساخرة الباهتة
إلى من يتحدث إليك أو تتحدث معه ، لأن ذلك ينسف جسور التفاهم والثقة بينك وبينه ،
ولا يشجعه على الاستمرار في التواصل معك ورب نظرة أورثت حسرة .

كيف تفهم ما في نفوس
الآخرين من خلال نظرات عيونهم ؟.


لقد قام علماء النفس بالكثير من
التجارب للوصول إلى معرفة دلالات حركات العيون عما في النفوس ، ورحم الله ابن القيم
الذي قال : إن العيون مغاريف القلوب بها يعرف ما في القلوب وإن لم يتكلم صاحبها .



وكان مما وصلوا إليه كما ذكر الدكتور
محمد التكريتي في كتابه ( آفاق بلا حدود)


النظر أثناء الكلام
إلى جهة الأعلى لليسار: يعني أن الإنسان يعبر
عن صور داخلية في الذاكرة ،


وإن كان يتكلم وعيناه
تزيغان لجهة اليمين للأعلى فهو ينشئ صوراً
داخلية ويركبها ولم يسبق له أن رآها


أما إن كانت عيناه
تتجهان لجهة اليسار مباشرة فهو ينشي كلاماً لم
يسبق أن سمعه


،
وإن نظر لجهة اليمين للأسفل فهو يتحدث عن إحساس
داخلي ومشاعر داخلية


وإن
نظر لجهة اليسار من الأسفل فهو يستمتع إلى نفسه
ويحدثها في داخله كمن يقرأ مع نفسه مثلاً .


هذا في حالة الإنسان العادي ، أما
الإنسان الأعسر فهو عكس ما ذكرنا تماماً .
وبناء على هذه المعلومات يمكنك أن تحدد كمن أي الأنماط يتحدث الإنسان وهو يتحدث معك بل ويُمكنك عند قراءة قصيدة أو
قطعة نثرية أن تحدد النمط الذي كان يعيشه صاحبها عند إعداده لها هل هو النمط السمعي
أو الصوري من الذاكرة أو مما ينشئه أو من الأحاسيس الداخلية ، وذلك من خلال تأمل
كلامه وتصنيفه في أحد الأصناف السابقة .

منقول affraid
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لغة العيون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شاريا :: أقسام المنتدى :: الثقافة والمعلومات-
انتقل الى: